مشروعات التنمية القومية

 

يتم عادة طرح المشروعات القومية بمصر ، على أساس ماتوفره من فرص للعمل ، وماتهدف إليه من خلق مجتمعات عمرانية جديدة تساهم فى كسر حدة الكثافة السكانية العالية بالوادى القديم ، وعلى أساس ماتضيفه من طاقة إنتاجية للإقتصاد القومى ... إلا أن أهم مايغفله الطرح هو أن المشروع القومى يجب أن يكون مشمولا بالحماية  والمشاركة الشعبية وخاصة من رجال العلم وجموع المهنيين والقوى الإجتماعية والسياسية العاملة على ساحة العمل الوطنى . وذلك على خلاف المشروع الإستثمارى الذى يمكن أن يكتفى بحماية قوانين الدولة وحوافز الإستثمار ،  ذلك لأن المشروع القومى ببساطة ودون الدخول فى متاهة التعريفات الأكاديمية هو فعل شعبى بالدرجة الأولى ، ونشاط جماعى إجتماعى إنتاجى/استهلاكى ، يجب أن تكون مشاركة المواطن حتى المواطن البسيط - فيه مشاركة واعية وليست مشاركة بالصدفة ، أو بالضرورة الجبرية تحت ضغط الحاجة للتحرر من مثلث الفقر الذى يحاصره ويكاد يخنقه .. ولكن بضرورة الأمل الواعى المتفهم لعائد المشروع المجزى على أمنه إجتماعيا واقتصاديا ، تلك الضرورة التى تعى إنتاج حاجاته وتحرير قراره الإستهلاكى . كما يجب أن يكون المشروع القومى خلية حية فعالة بالنسيج الإقتصادى والإجتماعى والأمنى للمجتمع المصرى لضمان عدم تعثره ، ولتحقيق ذلك يجب تأمين أبعاد المشروع ثقافيا ، ولايقتصر ذلك على الثقافة المهنية المتخصصة المستجيبة لحاجات المشروع ، بل يتعداها ليشمل أيضا الثقافة الإقتصادية التى تتيح فهم تسيير المشروع والمشاركة فيه ، والثقافة الجمالية التى تنمى الأمل فى الفعل الخلاق وتنمى الإستعداد للإستباق فى هذا الشأن ، والثقافة الإستقبالية كتأمل فى غايات المشروع وأهدافه لتنشيط الإستجابة الخلاقة لدى كل مواطن ... وباختصار فإن التنمية بالمشروعات القومية التى لاتتم بالمشاركة والحماية الشعبية هى تنمية من أعلى لاتمنح الشعب إحساسا بأنه السيد لمصلحته ، وقد تنتهى إلى الفشل الذى يدفع ثمنه الشعب فى النهاية ... وفى عبارة موجزة قال فاروق الباز[i] فى معرض حديثه عن أسباب الهجوم الحاد على أحد المشروعات القومية : أن هذا الهجوم سببه الخفى أن هذا المشروع انبثق تحت عنوان "مشروع قومى" مع أنه فى حقيقة الأمر قد تم إعلانه على الملأ دون أن يناقشه "القوم" ... !!

وأهم المشروعات القومية  المطروحة والتى تم إنجاز بعض مراحلها مشروع تنمية جنوب الوادى (الذى يمكن أن يشمل فى صورته الحالية مشروع توشكى ومشروع شرق العوينات ومشروع درب الأربعين)  ، والمشروع القومى لتنمية سيناء .

عاطف هلال

 

فهرست الموضوعات

المشروع القومى لتنمية سيناء

مشروع تنمية جنوب الواداى


[i] الدكتور فاروق الباز مدير مركز أبحاث الفضاء بجامعة بوسطن الأمريكية وأستاذ غير متفرغ بجامعة عين شمس بالقاهرة .